قصص -

عاقب نفسة بالموت خوفاً من الوقوع فى الزنا

قصة هذا الشاب المسلم حسن الخلق والخلقة , كان يحافظ على قيام الليل وعلى الفروض , كان شديد الجمال رجولتة ووسامته فتنة لكل امرأة ضعيفة ولكن كان قريب العباده والتقرب من ربة .
وقع هذا الشاب يوماً فى طريق امرأة جميلة ذات نسب ومال غير مسلمة وقعت فى حبة بشدة حاولت التقرب من هذا الشاب ولكنه لم يعطها بال ولم يهتم بها , ظلت تكيد له وتحاول اغوائة واستخدام كل الطرق لكى تجعلة يقع بها ولكنها فشلت , دعته الى منزلها ولكن رفض الشاب .
 
وسوس لها الشيطان فقامت بعمل سحر له لتجعلة يأتى اليها ليلاً , فى الليل حس هذا الشاب بشيئاً يجبرة للذهاب اليها , حاول هذا الشاب ان يقاوم  , ولكنة لم يستطع وعندما كان يستعد للخروج من منزله هداه عقلة للذهاب الى غرفة والدة  وطلب منه هذا الطلب الغريب , طب من ابيه ان يربطة ويقيدة , فتعجب هذا الاب من طلب ابنه وحاول ان يسأل ابنه ما السبب وراء هذا الطلب ولكن لم يرد عليه ابنه .
 
رفض الأب طلب ابنه ولكن اصر الشاب على طلبه فلبى له والده وقيده وقال له ابنه يا ابى لا تفكنى ابدأ مهما حدث ومها رأيتنى اصرح او اتألم .
 
ومرت ساعات الليل والشاب يتألم ويصرخ من شدة الوجع ولكن لم يعجلة يرجع عن قرارة والأب قلق جداً على ابنه ويريد معرفة لماذا يعمل ابنه فى نفسه هكذا فهو لا يعلم ما حل لولده .
 
ظل الاب فى حيرة طوال الليل عاجز عن التصرف والتفكير حتى الصباح فكف الشاب عن الألم والصراح ولم يعد يسمع له صوتاً ودخل الاب على ابنه فوجده قد فارق الحياة .
 
قصص واقعية نراها كل يوم ونسمع عنها تزرع فينا الكتير من الدروس والعبر
اعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الثقة بالله هى النجاة

فى ذات يوم هبت عاصفة على احدى السفن فى عرض البحر فأغرقتها , ولم ينج منها سوى بعض الركاب , …